دورتموند وفولفسبورغ في اختبار تحمّل

يبحث فولفسبورغ المتجدد عن فوزه الأول منذ 10 سنوات على مضيفه المتعثر بوروسيا دورتموند عندما يلتقيان في المرحلة الخامسة من الدوري الألماني لكرة القدم السبت، إذ وصف المدرب الكرواتي الأول نيكو كوفاتش المواجهة المنتظرة بأنها “اختبار التحمل.”

وبدأ دورتموند، الذي خسر لقب الدوري في اليوم الأخير من الموسم الماضي أمام بايرن ميونخ، الموسم الحالي بشكل سيئ مقارنة بأدائه في السنوات السابقة، ومني بخسارة جديدة منتصف الأسبوع الجاري على يد نادي باريس سان الفرنسي. – جيرمان 0-2 في الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا. أوروبا.

ورغم أن النادي «الأصفر والأسود» لم يخسر حتى الآن محلياً، إذ حقق انتصارين وتعادلين، إلا أن جميعها كانت أمام فرق متواضعة.

وينتظر فريق المدرب إدين ترزيتش مهمة حذرة يوم السبت أمام فولفسبورج الذي يبدو في حالة واعدة تحت قيادة مدرب بايرن السابق كوفاتش في عامه الثاني معه، إذ حقق ثلاثة انتصارات مقابل هزيمة واحدة متفوقا بفارق نقطة على دورتموند. في الترتيب.

ويعول دورتموند على التاريخ ليكون إلى جانبه، إذ يتمتع بميزة التفوق في المواجهات المباشرة مع فولفسبورغ، وكذلك في المواجهات مع الأندية التي يدربها كوفاتش.

وتشير الأرقام إلى أن فولفسبورج فاز مرة واحدة في آخر 16 مباراة أمام دورتموند، وكان ذلك في نهائي كأس ألمانيا عام 2015 بنتيجة 3-1.

وقتها لعب البلجيكي كيفن دي بروين آخر مباراة له مع فولفسبورج قبل انتقاله إلى مانشستر سيتي، وقدم أداء رائعا أمام دورتموند الذي كان يودع أيضا مدربه يورجن كلوب المنتقل إلى ليفربول.

ولم يفز فولفسبورج على ملعب سيجنال إيدونا بارك، موطن دورتموند، منذ 2012، فيما خسر كوفاتش مبارياته الأربع على هذا الملعب كمدرب لفولفسبورج، وبايرن، وآينتراخت فرانكفورت.

وفي حديثه يوم الخميس، قال كوفاتش: “في مرحلة ما ستنتهي هذه السلسلة”.

ودعا المدرب الكرواتي فريقه إلى “التحلي بالشجاعة” في “اختبار التحمل”، قائلا “عندما تتصرف بالخوف في دورتموند، يصبح الأمر صعبا للغاية”.

في المقابل، يأمل باير ليفركوزن المتصدر ووصيف البطل بايرن ميونيخ، حامل اللقب في المواسم الـ11 الأخيرة، العودة إلى طريق الانتصارات بعد تعادلهما 2-2 في مباريات قمة المرحلة الماضية.

ويحتل ليفركوزن المركز الأول برصيد 10 نقاط من 3 انتصارات وتعادل، متفوقا بفارق الأهداف على النادي البافاري الذي فشل في فك اشتباكه مع منافسه بالتعادل معه على ملعبه أليانز أرينا، رغم الهدف الرابع لوافده الجديد. – المهاجم الإنجليزي هاري كين.

وينتظر لايبزيج وشتوتجارت وهوفنهايم وفولفسبورج، المتساويون في رصيد 9 نقاط، أي نقص من الفريقين المتصدرين.

وسيواجه بايرن فريق بوخوم الثالث عشر على أرضه يوم السبت، متسلحًا بالثقة بعد فوزه على مانشستر يونايتد 4-3 في دوري أبطال أوروبا.

وفاز بوخوم على النادي البافاري مرة واحدة فقط في آخر 17 مباراة له، وكان ذلك في عام 2004.

من جهته، يستضيف ليفركوزن، الذي فاز على هاكن السويدي 4-0 ضمن المجموعة الثامنة للدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”، نظيره هايدنهايم الحادي عشر الأحد.

في المقابل، قدم لايبزيغ، الذي يزور بوروسيا مونشنغلادباخ السبت، عروضا هجومية نارية هذا الموسم بتسجيله 19 هدفا، فيما استقبلت شباكه 5 في ست مباريات رسمية هذا الموسم، آخرها الفوز على يانغ بويز السويسري 3-1. في دوري أبطال أوروبا.

ويعتبر النيجيري فيكتور بونيفاس، المنضم إلى ليفركوزن خلال الصيف، أحد أبرز ركائز مسيرته الناجحة في بداية الموسم الحالي.

وسجل بونيفاس (22 عاما)، الذي أدت بدايته المتفجرة هذا الموسم إلى استدعائه للدفاع عن قميص منتخب بلاده لأول مرة مطلع الشهر الجاري، 4 أهداف وصنع هدفين بعد أربع مباريات.

وقام المتصدر ليفركوزن بخطوة تنطوي على مخاطرة واضحة بالتعاقد مع بونيفاس الذي تعرض لإصابتين خطيرتين في قدمه خلال مسيرته. لكن تحت إشراف المدرب الإسباني تشابي ألونسو وفي ظل تألق بونيفاس، يبدو أن هذه المخاطرة بدأت تؤتي ثمارها.

Leave a Comment