صاروخ فالكون الفضائى يخضع لاختبار الإطلاق الثابت

أجرت شركة SpaceX اختبار “إطلاق ثابت” لصاروخها Falcon Heavy في مركز كينيدي للفضاء التابع لناسا (KSC) في فلوريدا، حسبما أعلنت الشركة على موقع X (تويتر سابقًا).

أطلق أعضاء الفريق لفترة وجيزة محركات المرحلة الأولى للصاروخ البالغ عددها 27 محركًا مع إبقاء المركبة متصلة بمنصة الإطلاق.

ساعدت التجربة في إعداد Falcon Heavy لإطلاق مهمة الكويكب Psyche التابعة لناسا، والتي من المقرر أن تتم من منصة KSC’s Pad 39A في 12 أكتوبر، وفقًا لتقرير فضائي.

سيرسل هذا الإقلاع Psyche في رحلة طويلة إلى الجسم الذي يحمل نفس الاسم، وهو جسم معدني غريب يقع في حزام الكويكبات الرئيسي بين المريخ والمشتري.

وإذا سارت الأمور وفقًا للخطة، فسيصل المسبار إلى الكويكب سايكي في عام 2029، ثم يدرسه من مداره لمدة 26 شهرًا مقبلة على الأقل. يمكن لملاحظات البعثة أن تعلم العلماء الكثير عن تكوين الكواكب والأيام الأولى للنظام الشمسي.

يعتقد الباحثون أن الكويكب Psyche قد يكون النواة المكشوفة لكوكب أولي، وهو لبنة بناء اجتمع أبناء عمومتها معًا لبناء الأرض وعوالم صخرية أخرى منذ فترة طويلة.

يعد Falcon Heavy ثاني أقوى صاروخ قيد التشغيل حاليًا، بعد نظام الإطلاق الفضائي التابع لناسا، على الرغم من أن مركبة Starship العملاقة الجديدة التابعة لشركة SpaceX ستصبح البطل الأساسي عندما يتم إطلاقها عبر الإنترنت.

تم إطلاق صاروخ فالكون هيفي سبع مرات حتى الآن، آخرها في يوليو، وستكون سايكي أول مهمة لناسا للصاروخ.

Leave a Comment